السعودية

اقتصاد السعودية غير النفطي – موقع المعلومات


تعرضت المملكة العربية السعودية ، أكبر مصدر للخام في العالم ، لضربة شديدة خلال عام 2020 حيث أثر انخفاض الطلب العالمي على الطاقة على الناتج المحلي الإجمالي للنفط بينما عانى الاقتصاد غير النفطي نتيجة القيود المرتبطة بفيروس كورونا.وفيما يلي سنتعرف على اقتصاد السعودية غير النفطي

اقتصاد السعودية غير النفطي

 

حول القطاع غير النفطي

  • تمتلك المملكة العربية السعودية موارد طبيعية غير النفط ، وتشمل الرواسب المعدنية الصغيرة من الذهب والفضة والحديد والنحاس والزنك والمنغنيز والتنغستن والرصاص والكبريت والفوسفات والحجر الأملس والفلدسبار.
  • في عام 2016 ، أعلن محمد بن سلمان عن رؤية السعودية 2030 ، وهي خطة لتقليل اعتماد المملكة العربية السعودية على النفط ، وتنويع اقتصادها ، وتطوير قطاعات الخدمات العامة مثل الصحة والتعليم والبنية التحتية والترفيه والسياحة.

العقارات

  • يعد أحد القطاعات الأسرع نموًا في البلاد مدعومًا بإدخال صناديق الاستثمار العقاري (REITs) التي شهدت نموًا كبيرًا في عدد صناديق الاستثمار العقاري .
  • تلعب العقارات دورًا أساسيًا في الاقتصاد غير النفطي للبلاد. ففي عام 2016 ، بلغت قيمة المعاملات العقارية بما في ذلك مبيعات الوحدات القائمة 74.91 مليار دولار من 15 أكتوبر إلى 16 سبتمبر.  مما يمثل انخفاضًا كبيرًا مقارنة بعدد الصفقات المسجلة قبل عقد من الزمن والتي بلغت 239.93 مليار دولار.
  • كان قطاع العقارات مدفوعًا مؤخرًا بأساسيات الطلب المحلي القوية وكمية صغيرة فقط كانت مدفوعة بالمضاربة.

أقرا ايضا  اقتصاد السعودية 2021 ..معدلات نمو الإقتصاد السعودي خلال عام 2021

إقرأ أيضا:اعمال يوم العاشر من محرم في مفاتيح الجنان

الإقتصاد النفطي في ظل جائحة كورونا

الإقتصاد النفطي في ظل جائحة كورونا

  • في ظل تعافى اقتصاد المملكة العربية السعودية من جائحة كوفيد -19 ، توقع  صندوق النقد الدولي أن ينمو الاقتصاد غير النفطي بنسبة 4.3٪ هذا العام ، مع نمو إجمالي الناتج المحلي عند مستوى 2.4٪.
  • من المتوقع أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للنفط بنسبة 0.4٪ ، حيث يُفترض أن يظل الإنتاج متماشيا مع اتفاق بين منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا وحلفاء يعرف بإسم إتفاقية أوب

توسع القطاع غير النفطي السعودي بوتيرة أبطأ

  • استقر مؤشر مديري المشتريات في المملكة العربية السعودية IHS Markit المعدل موسميًا عند 55.8 في يوليو انخفاضًا من 56.4 خلال شهر يونيو ، بسبب ضعف النمو في الإنتاج والطلبات الجديدة والتوظيف مقارنة بالشهر السابق.
  • واصل المؤشر الإشارة إلى نمو قوي في الاقتصاد غير النفطي خلال شهر  يوليو .
  • واصلت الشركات التوظيف بوتيرة أبطأ ، مع انخفاض مؤشر التوظيف الفرعي إلى 50.2 من 51.1 في يونيو.

نمو النشاط غير النفطي خلال 2021

  • انتعش النشاط الاقتصادي السعودي  عام 2021.حيث يتوقع صندوق النقد الدولي نموًا اقتصاديًا بنسبة 2.4٪ من انكماش بنسبة 4.1٪ العام الماضي.

احصائيات القطاع الخاص غير النفطي في المملكة العربية السعودية

  • انخفض مؤشر مديري المشتريات التابع لشركة IHS Markit في المملكة العربية السعودية إلى 54.1 في أغسطس 2021 بعد ان كان 55.8 خلال الشهر السابق ، مما يشير إلى أدنى قراءة منذ شهر مارس
  • توسع الإنتاج بأضعف وتيرة في عشرة أشهر بينما تباطأ نمو الطلبات الجديدة ، وسط انتعاش ضعيف في الطلب على الصادرات.
  • على صعيد الأسعار ، تراجع تضخم أسعار المدخلات بأضعف وتيرة في ستة أشهر ، مدفوعًا بتباطؤ تضخم أسعار الشراء وتجدد انخفاض نفقات الموظفين ، وسط ارتفاع أسعار النفط والنقل والمواد الخام مثل الألمنيوم.
  • تسارع تضخم أسعار الإنتاج إلى أسرع وتيرة في عام ، بسبب تعزيز الطلب وزيادة أسعار المنافسين شجعهم على رفع رسومهم.

أقرأ أيضا ترتيب السعودية اقتصاديا 2021

إقرأ أيضا:الصقعبي وش يرجعون

الصادرات غير النفطية

الصادرات غير النفطية

  • نمت الصادرات السعودية غير النفطية بنسبة 52 % خلال الربع الثاني من 2021 وسط مؤشرات على انتعاش التجارة الدولية ومع استمرار تعافي اقتصاد المملكة من آثار جائحة فيروس كورونا.
  • ارتفع إجمالي الصادرات إلى 63.62 مليار دولار ، مع كون الصين الوجهة الرئيسية .
  • ارتفعت صادرات النفط بنسبة 126 %، بينما زادت صادرات البضائع الإجمالية من المملكة العربية السعودية بنسبة 100 % تقريبًا ، وفقًا لأحدث البيانات.
  • نما اقتصاد المملكة بنسبة 1.5 % سنويًا خلال الربع الثاني من عام 2021 .
  • ظلت الصين الشريك التجاري الرئيسي للمملكة العربية السعودية ، حيث بلغت الصادرات 46.4 مليار ريال خلال الفترة. تليها الهند واليابان بـ 21.7 مليار ريال و 20.7 مليار ريال على التوالي ، فيما احتلت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة والإمارات ومصر وهولندا وسنغافورة وتايوان من بين أفضل 10 وجهات لصادراتها.
  • زاد إجمالي الواردات خلال الربع الثاني بنسبة 13 % على أساس سنوي إلى 140.9 مليار ريال نتيجة زيادة الواردات في قطاعات مثل المركبات ومعدات النقل المرتبطة بها واللؤلؤ والأحجار الكريمة والمجوهرات المقلدة.
  • بلغت الواردات من الصين 25.7 مليار ريال. تليها الإمارات والولايات المتحدة ، حيث بلغت الواردات 13.5 مليار ريال و 13.1 مليار ريال على التوالي.
  • تم شحن حوالي 26 %من إجمالي الواردات إلى المملكة عبر ميناء جدة الإسلامي.

المراجع

إقرأ أيضا:لماذا لم يعد الانسان يعتمد على الطبيعة لعلاج الأمراض – تريند



Source link

السابق
عند مشي الإنسان، يمكن اعتبار المفاصل المتحركة بين العظام هي مصدر القوة
التالي
من هو احمد زغدار ويكيبيديا السيرة الذاتية

اترك تعليقاً