التواصل الإجتماعي

كيف يمكن لمجتمعات تويتر تغيير قواعد اللعبة عبر المنصة

قدمت منصات التواصل الاجتماعي الكثير للبشرية، حيث إن تلك المنصات قد وفرت بيئة تفاعلية للتواصل بين المستخدمين، إلى جانب كونها وسيلة لمعرفة أخبار العالم ومستجداته، ولعل تويتر واحدة من أبرز تلك المنصات.

إلا أن منصات التواصل الاجتماعي قد عانت من مشاكل عديدة. ولعل واحدة من تلك المشاكل هي “انهيار السياق”. وهي مشكلة تحدث عند جمع عدد كبير من الأشخاص في مكان واحد. في ظل كون هؤلاء الأشخاص مختلفين تمامًا من جميع النواحي. بما في ذلك مستوى الثقافة، التعليم، التحضر، وغيرهم.

ونظرًا للاختلاف الكبير بين البشر، خصوصًا على منصة مثل تويتر، فيحدث كثيرًا أن يختلف المستخدمين حول معلومات معينة. ويحدث أيضًا أن ينتقدوا بعضهم البعض أو يهاجموا بعضهم البعض بسبب اختلاف الآراء والأفكار.

وتظهر هذه المشكلة بقوة على تويتر. وهي المنصة التي يمكن وصفها بأنها “غرفة المحادثة العالمية”. نظرًا لأن تويتر يعتمد في الأغلب على نشر المحتوى النصي. وعادةً ما تحاط التغريدات بردود عديدة، خصوصًا تغريدات المشاهير. ويظهر التباعد بين الآراء والأفكار جليًا في هذه الردود. إلى جانب السخرية والتنمر.

اقرأ أيضًا: تويتر تختبر الرد على التغريدات بالرموز التعبيرية

مجتمعات تويتر

تأتي خاصية المجتمعات لحل هذه المشاكل. حيث إنها تعمل على جمع المستخدمين المهتمين بمجالات معينة مع بعضهم البعض.

إقرأ أيضا:عناصر قواعد البيانات | 3 نماذج على قواعد البيانات

وتعمل مجتمعات تويتر بشكل مشابه للمجموعات على فيسبوك، حيث إن التغريدات التي ينشرها المستخدمين ضمن المجتمعات لا تظهر على ملفاتهم الشخصية ولا على الصفحات الرئيسية للمنصة. فقط تظهر لأعضاء المجتمع.

وبشكل عام يتم تصنيف التغريدات ضمن المجتمعات بأنها تغريدات عامة. لكنها وكما سلف الذكر لا تظهر إلا للأعضاء المنتسبين لنفس المجتمع. ولا شك أن هذه الخاصية ستحل كثيرًا من المشاكل المعروفة لمنصة تويتر. والتي دفعت البعض لوصفها بأنها أشبه بالجحيم.

اقرأ أيضًا: تويتر تختبر المجتمعات القائمة على الاهتمامات

وكما سلف الذكر، الأسباب الرئيسية لصدور هذه الخاصية هي حل مشاكل عدم اتفاق المستخدمين حول موضوع حواري معين. لكنها تلعب دورًا مهمًا في الحد من المحتوى العشوائي المزعج أيضًا.

وتلعب المجتمعات دورًا هامًا في جمع المستخدمين المهتمين بمجالات غير شائعة. مثل مجالات NFT أو العملات الرقمية.

ويعاني المستخدمين المهتمين بالعملات الرقمية بشكل عام من البرمجيات الآلية – أي البوتات – التي تغزو أي تغريدة متعلقة بتقنيات NFT أو العملات الرقمية بوابل من التعليقات المضللة والتي تهدف للنصب بشكل رئيسي. وعلى سبيل المثال، معظم التغريدات التي تضم كلمة Metamask تحصل على عدد كبير من الردود الآلية التي تحاول تضليل المستخدمين والنصب عليهم. علمًا ان Metamask هي محفظة عملات مشفرة شهيرة.

إقرأ أيضا:فيسبوك تعرف بوجود العديد من العيوب التي لا تصلحها

اقرأ أيضًا: تويتر تختبر خيارًا جديدًا لإزالة متابعين محددين

وتبدأ المجتمعات المتعلقة في هذه المجالات بالظهور. مثلًا مجتمع العملات الرقمية سيتم إدارته من طرف جوش أونج، والذي يمتلك أكثر من 40 ألف متابع على تويتر.

وتحل المجتمعات الجديدة من مشاكل التنمر والسخرية. ومثال على ذلك هو حساب “Shawty Astrology” المهتم بالأبراج والذي يمتلك 111 ألف متابع. وستدير صاحبة هذا الحساب مجتمع مخصص للأبراج ليتم نشر المحتوى من خلاله عوضًا من نشرها بشكل عام.

كما سيتم إدارة مجتمع مخصص للكلاب وتقييمهم من خلال صاحب حساب We Rate Dogs والذي يمتلك 9 ملايين متابع.

السابق
العصيمي وش يرجع
التالي
كم لبثو اصحاب الكهف – موقع المعلومات

اترك تعليقاً